السبت، 28 مايو، 2011

للكلام بقية - خطة الإصلاح ” وفجر الأمل الجديد ”

للكلام بقية …………. خطة الإصلاح ” وفجر الأمل الجديد ”

تم نشر في May 10, 2011 | تعليق

تحسين الزركاني /الديوانية

غليان سبقه حشد لتظاهرات طالب فيها المواطنون بحقهم المشروع في توفير الخدمات ومفردات البطاقة التموينية والقضاء على البطالة وإصلاح النظام السياسي الذي أعتمد منذ سقوط حكم الطغاة على المحاصصة وتناسى الاستحقاق الانتخابي ، واليوم وبعد أن باشر البرلمان جلساته وأقر الموازنة وشكل الحكومة وما جرى من أحداث في الأيام الأخيرة نتج عنها مشروع خطة الإصلاح في ( المئة يوم ) لتقييم الأداء والعمل في الوزارات .  صار المواطن يتطلع لفجر أمل جديد قد يلبي طموح أبناء الشعب الذي حرم دهرا من العصور من أبسط الحقوق رغم ما يملكه البلد من ثروات . وهنا سيكون العبء الأكبر على الحكومات المحلية من حيث تقييم أداء دوائر الدولة ومؤسساتها في المحافظات ومراقبة سرعة الإنجاز وعدالة توزيع المشاريع ، كما أن على مدراء هذه الدوائر النزول إلى الشارع والإشراف الشخصي المباشر بشكل يومي لضمان الحرص في العمل  ، وعلى المواطن يقع الدور البارز والأهم لأن ما ينفذ له ، وعليه أن يكون واعيا وحريصا كل الحرص في الحفاظ على المال العام ، وتقيمه لأداء العمل والإبلاغ عن كل ما من شأنه تعطيل العمل أو العبث في نوعيته ، فما خرج من أجله المواطن في تظاهراته السلمية سعت الحكومة المحلية لتنفيذه على أرض الواقع بجدية وإصرار وقد أحالت وأعلنت عشرات المشاريع بعد تخصيص الموازنة والتي سيكون أول المستفيدين من تنفيذها المواطن الديواني . وأبناء مدينتنا أثبتوا خلال الزمن الماضي مدى حرصهم وتفانيهم في الدفاع عن مؤسساتهم حتى صاروا مفخرة لباقي المحافظات ، وديوانية العطاء تستحق منا التعب والسهر فهي عروس الفرات وزهرته اليانعة الخضراء التي ستصبح بتعاضد الجميع أجمل المدن وأحلاها … وللكلام بقية