الثلاثاء، 5 يونيو، 2012

القبض على طالب جامعي يمتهن الخطف وتزوير العملة وتجارة المخدرات في الديوانية

http://almadapaper.net/news.php?action=view&id=67351
المدى

http://fanarnews.com/?p=34054
فنار
 تم نشر في 05 / 06 / 2012

فنار/الديوانية /تحسين الزركاني



كشف مدير عام شرطة الديوانية العميد ماجد فاضل الزهيري عن عملية نوعية ،أدت إلى القاء القبض على شاب يمتهن الابتزاز وتزوير العملة وتجارة المخدرات ومطلوب وفق المادة 4 ارهاب.

وقال” إن معلومات وردت إلى قواتنا الامنية، تؤكد اتصالات هاتفية إلى مواطن من شخص يهدده بالخطف او تسليم فدية مقدارها (200) الف دولار امريكي.

وأوضح أن “المواطن أبلغ الاجهزة الامنية ساعة تهديده من قبل المتهم في الهاتف، ليتم تشكيل فريق عمل بالتنسيق مع الضحية ، لوضع خطة محكمة للقبض على المتصل”.

وبيّن الزهيري ان ” القوة بدأت بإعطاء المشتكي تعليمات التفاوض مع المتهم ،ليتحول المبلغ من (200) الف دولار إلى (20) الف دولار ،يضعها الضحية في حاوية للنفايات ، تقع بالقرقب من منزل المتهم”.

واستدرك ان “القوة الامنية المكلفة بالعمل نصبت كمينا في ساعة متأخرة من الليل ،وفق الخطة التي وضعها المتهم للضحية ،الذي وضع المبلغ في الحاوية التي تم الاتفاق عليها”.

وتابع ان المتهم “خرج من منزله في الساعة الثالثة فجرا للتأكد من خلو المكان ،وذهب لإحضار المال من الحاوية التي تقع قرب منزله ،وما أن دخل بيته حتى قامت القوة بمداهمته والقاء القبض عليه ،ليتحول الصياد إلى فريسة ، مع مصادرة اكثر من (4270) حبة “وردي” مخدرة تعد من أخطر الحبوب التي يتعاطها المدمنين، كما صادرت طابعة ملونة وورق خاص لتزوير العملة كان المتهم يستخدمها ،إضافة إلى (55) ورقة عملة من فئة (25) الف دينار مزيفة ،قسم منها لم يقطع”.

ولفت الزهيري إلى ان “المتهم طالب في الجامعة الاسلامية، يسكن في حي العروبة شمال المدينة وهو جار للضحية، ولم يتم التأكد ان كان له سوابق في عمليات الخطف من عدمها”.

وكان مدير عام شرطة الديوانية قد اعلن في وقت سابق عن القاء القبض على أحد أفراد العصابات وبحوزته (68) ألف دولار مزيفة من فئة المئة دولار، ما يعادل (ثمانين) مليون دينار عراقي، بغية زجها في الاسواق المحلية والنصب والاحتيال على المواطنين البسطاء في مدينة الديوانية، إضافة إلى مصادرة أكثر من (32) ألف حبة كان المتهم يخفيها بأكياس بلاستيكية سوداء داخل محرك سيارته الخاصة وجهاز استنساخ ،لافتا إلى أن التحقيق مازال جاريا معه للوصول إلى باقي أفراد عصابته.