الثلاثاء، 7 أغسطس، 2012

مهداة الى ابنتي الحبيبة ... هانت عليك عشرتي


 تحسين الزركاني
 
هل تذكرين ؟
كيف مضت بنا السنين
أتشعرين ؟
بحسرتي لفراقك وحياة تمضي بأنين
أتسمعين ؟
صوتي يبكيك كل ليلة ، رائعة العينين
أترين ؟
دموعي تهمل فوق شيبتي ،ولك فيض من حنين




هل تقدرين ؟
على طول الفراق ام عساك تحلمين
أتفرحين ؟
ولحضني ثانية ترجعين
استحلفك بدموعي عودي
فبكائي احرق من شوقي خدودي
سأدعو الباري بسجودي
ليجمعني معك ثانية
ام تراك قد هانت عليك عشرتي